fbpx

لهذه الأسباب تركيا من أفضل الأسواق للاستثمار العقاري

تركيا من أفضل الأسواق للاستثمار العقاري

بينما يتعافى العالم من الانهيارات التي سببتها جائحة كورونا عام 2020، تسجل تركيا رقمًا قياسيًاجديدًا في مبيعات العقارات للأجانب مع نهاية 2021، بتحقيق عائدات بقيمة سبعة مليارات دولار.

وبينما تراجعت الاستثمارات العقارية العالمية بنسبة 35% بسبب الجائحة، كانت نسبة التراجع في العقارات التركية 15%، أي أنها أفضل من الكثير من الدول.

فما الأسباب التي تجعل تركيا من أفضل الأسواق للاستثمار العقاري؟ وهل هذا القطاع الاستثماري آمن؟

أثبتت الأزمات العالمية المتلاحقة أن الاستثمار العقاري يبقى أحد أكثر فروع الاستثمار أمانًا، لأنه الأقل ارتباطًا بأسعار المعادن وتذبذب العملات. كما أن الحاجة إليه دائمة بغرض السكن أو التعليم أو السياحة أو ممارسة أي نشاط.

وإليك أسباب تفضيل المستثمرين الأجانب للسوق العقارية التركية:

الموقع الجغرافي المميز

لاشك أن موقع تركيا الجغرافي أعطاها الكثير من التميز في كافة أنواع الاستثمارات، خاصة العقارية. فمن خلال البر أو البحر أو الجو، تصل خلال ساعات قليلة إلى أي مدينة تركية، خاصة في ظل التسهيلات المقدمة للأجانب والمستثمرين.

فتركيا اليوم طورت مطاراتها، وطرقها السريعة المخصصة للسفر، ولديها شبكة نقل بحرية ضخمة، تجعل إمكانية الوصول إليها متاحة باستمرار.

كما أن موقعها الجغرافي بين آسيا وأوروبا أعطاها تنوعًا مناخيًا وثقافيًا، بحيث تناسب مختلف الأذواق والاحتياجات.

وتصنف تركيا من دول الاقتصادات الناشئة، أي أن فرص التوسع الاستثماري –بأشكاله كافة- متاحة وكبيرة، ومن المتوقع الاستمرار بتحقيق عوائد مستمرة كل عام.

الأسعار المتنوعة والمنافسة

منذ سنوات طويلة وخاصة مع بداية ال2000، شددت الحكومة التركية اهتمامها لتخلق سوقًا استثمارية كبيرة ومنافسة. فسهّلت القروض لشركات البناء والمطورين، وقروض الرهن العقاري، وفتحت السوق على مصراعيه للأجانب مع العديد من الإعفاءات الضريبية والإجراءات السهلة.

هذا الدعم انعكس بشكل كبير على سوق العقارات الذي أصبح متنوعًا من حيث الخيارات والأسعار والمواقع، وباتت الأسعار منافسة وجذابة للأجانب.

ففي العديد من المدن التركية، يمكنك الحصول على عقار بسعر مرتفع جدًا بفضل مواصفاته الرائعة، ويمكنك الحصول على عقار بسعر مقبول مناسب لذوي الطبقة المتوسطة مع مواصفات أقل.

مساحات شاسعة وبنى تحتية

الزائر إلى تركيا يلاحظ من الوهلة الأولى وفرة المساحات الشاسعة داخل المدن الكبرى وفي ضواحيها. والمميز هنا، أن مشاريع البنى التحتية تحاول الوصول إلى كل منطقة تقريبًا لتكون مؤهلة للمشاريع الاستثمارية العقارية. وفي منطقة “اسطنبول الأوروبية” خير مثال، حيث وصلت إليها مشاريع البنى التحتية والمواصلات، وأصبحت ممتلئة بالمجمعات السكنية الحديثة، مع الحفاظ على طبيعتها الجميلة.

السياحة المنتعشة

خلال النصف الأول فقط من عام 2021، استقبلت مدينة اسطنبول وحدها ثلاثة ملايين سائح. أما المدن التركية السياحية الأخرى، فلم يقل معدل استقبالها –خلال الفترة نفسها- عن ربع مليون سائح.

ملايين السياح يعني تأجير وشراء عشرات الآلاف من العقارات سنويًا، وهؤلاء السياح مستعدون لدفع مبالغ مقابل عقار في منطقة مميزة.

كما أن تدفق السياح يضمن للمستثمر استمرار اهتمام الحكومة بمشاريع البنى التحتية وشبكات المواصلات لتكون مهيأة لاستقبال الملايين سنويًا.

التسهيلات عند شراء العقارات

كما ذكرنا سابقًا، خصصت الحكومة التركية مجموعة من القوانين التي تسهل عملية تملك وشراء العقارات –شقق أو مبانٍ أو أراضٍ-. وفي حالات كثيرة قدمت إعفاءات من الضرائب وامتيازات للمستثمرين الأجانب، مثل القانون الذي سُن عام 2017 ويعفي الأجانب من ضريبة القيمة المضافة.

وفي حين يستغرق تملك عقار في دول أخرى شهورًا عدة، تستطيع في تركيا إنجاز معاملة شراء عقار خلال فترة قياسية، خاصة إذا تعاونت مع وكيل عقاري خبير.

اقرأ من هنا كيفية شراء عقار في تركيا خطوة بخطوة

الجنسية مقابل العقار

يبدو أن أكثر خطوات الحكومة ذكاء حتى الآن لدعم سوق العقارات التركية، هو قرار منح الجنسية لمن يشتري عقارًا بقيمة 250 ألف دولار أو أكثر، شرط عدم بيعه لثلاث سنوات.

هذا القرار وحده كان كفيلًا بزيادة أعداد المستثمرين من شتى الدول، حيث يمكن الحصول على جنسية وجواز سفر تركي لمالك العقار وزوجه وأبنائه تحت 18 عامًا، مع كافة امتيازات المواطن التركي.

ويخضع العقار الذي اخترته إلى التثمين الحكومي، وفور مطابقته الشروط تبدأ إجراءات منح الجنسية.

أما في حال شراء عقار تقل قيمته عن 250 ألف دولار، فيمكن التقدم لطلب الحصول على “إقامة عقارية” لمالك العقار وزوجه وأبنائه، وهو من أنواع الإقامة القوية.

أفضل مدن ومناطق تركيا للاستثمار العقاري

تتربع مدينة “اسطنبول” على عرش المدن التركية بعدد عقارات المباعة والقابلة للاستثمار، بفضل الكثافة السكانية والسياحة المنتعشة، وتطوير شبكة المواصلات.

وتعد مناطق اسطنبول الأوروبية الأكثر ملاءمة للاستثمار العقاري، حيث المجمعات السكنية الحديثة، والخدمات المتنوعة، والمساحات الشاسعة. فهناك العديد من المناطق الحديثة في “باشاك شهير” “بهجة شهير” و”بيليك دوزو” و”اسنيورت” ومحيط بحيرة “كوتشوكشكمجه”.

وترتفع العقارات في اسطنبول بشكل مستمر، خاصة مع افتتاح مشروع بنى تحتية أو مواصلات جديد مثل مطار اسطنبول الثالث، والتجهيز لمشروع قناة اسطنبول.

وإلى جانب مدينة اسطنبول، تجذب مدن “بورصة” و”إزمير” و”أنطاليا” مئات المستثمرين بفضل العديد من المميزات.

فمدينة بورصة سياحية بامتياز، وطبيعتها خلّابة، ما يجعل التوجه فيها نحو العقارات السياحية.

أما في إزمير فالأسعار مقبولة ومستقرة إلى حد كبير، وتزخر المدينة بالمقيمين والسياح.

وفي أنطاليا المطلة على ساحل البحر الأبيض المتوسط سياحة طوال العام، ومشاريع بنى تحتية مستمرة، وطقس دافئ.

نصائح قبل البدء بالاستثمار العقاري في تركيا

  • قبل أن تتم أي صفقة للاستثمار العقاري في تركيا تأكد من:
    • الأهلية القانونية للبائع أو المسؤول عن بيع العقار، وأحقيته بإتمام إجراءات البيع.
    • عدم وجود مالك أو مشتري آخر للعقار.
    • خلو العقار منالرهن العقاري أو مستحقات الإيجار أو المخالفات.
    • مطابقة موقع العقار على الورق المسجل لدى الحكومة بموقعه على أرض الواقع، حيث تقع العديد من عمليات الاحتيال في هذه النقطة.
    • مطابقة العقار على أرض الواقع للمساحة والمواصفات المسجلة في سند الملكية (الطابو).
    • مناسبة سعر العقار للخدمات المحيطة به، فمن الطبيعي ارتفاع سعر عقار قريب من منطقة سياحية أو شبكة المواصلات، بينما من المفترض أن يقل سعره إذا كان بعيدًا عنها.
    • اقتنص الفرص، بالانتباه إلى أفضل الأوقات لشراء العقارات أو بيعها، أو اختيار المشاريع العقارية المميزة، والمدعومة حكوميًا، أو العقارات تحت الإنشاء.
    • اختر وكيلًا عقاريًا خبيرًا وموثوقًا -كشركة عمار للعقارات- لمساعدتك في إتمام الإجراءات الحكومية والقانونية بأسرع وقت ممكن، دون احتمالية التعرض للنصب.

لماذا “عمّار للعقارات”؟

منذ بداية عملنا عام 2012، حرصنا على تقديم عروض حقيقية وتفاصيل دقيقة للعقارات التي نسوّق لها. وكانت تجاربنا إيجابية مع عملائنا الذين نبدأ بالتنسيق معهم قبل وصولهم إلى تركيا، ثم استقبالهم وإتاحة المجال لهم لرؤية العقار على أرض الواقع، وتسهيل كافة الإجراءات القانونية، ومتابعة إدارة الأملاك عن بعد.

وعند تعاملك معنا، تجد لدينا عقارات في مدن اسطنبول وأنطاليا وألانيا وغيرها. كما نعطيك خيارات عقارية سكنية أو تجارية، وخيارات عقارية مطابقة لشروط الحصول على الجنسية التركية.

فمع عام 2020 صارت تملك شركة عمار للعقارات أكثر من 390 مشروع سكني, و 18 وكالة تجارية رسمية. كما أن لدينا ثلاثة فروع ونخطط لتأسيس الفرع الرابع بحلول عام 2023.

اتصل بنا مباشرة أو عبر واتساب
وتفضل بزيارة الفرع الاقرب عليك

فرع إسطنبول

  • 00905538805533
  • 00905550125544
  • 00905550165544

فرع انطاليا

  • 00905538838333

فرع الانيا

  • 00905398516836
  • 00905553170170

شاركنا في تعليق

Compare listings

قارن
×